إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عاد جبراً رضي الله عنه، فلما دخل سمع النساء يبكين، ويقلن: كنا نحسب وفاتك قتلاً في سبيل الله، فقال: وما تعدون الشهادة إلا من قتل في سبيل الله؟! إن شهداءكم إذاً لقليل، القتل في سبيل الله شهادة، والبطن شهادة، والحرق شهادة، والغرق شهادة، والمغموم -يعني: الهدم- شهادة، والمجنوب شهادة، والمرأة تموت بجمع شهيدة، قال رجل: أتبكين ورسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قاعد؟ قال: دعهن، فإذا وجب، فلا تبكين عليه باكية