إسلام ويب

صفحة الفهرس - من جر ثوبه خيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة، فقال أبو بكر : يا رسول الله! إني ضعيف وإن إزاري يسترخي، إلا أني أتعاهده -أي: أراقبه وألاحظه- فإذا نزل رفعته