إسلام ويب

صفحة الفهرس - لا عدوى ولا طيرة ولا هامة. فقيل له: ألم تر إلى البعير يكون في الصحراء ثم يصبح في كريه