إسلام ويب

صفحة الفهرس - اللهم إني أسلمت نفسي إليك، ووجهت وجهي إليك، وفوضت أمري إليك، وألجأت ظهري إليك، رغبةً ورهبةً إليك، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك، آمنت بكتابك الذي أنزلت، ونبيك الذي أرسلت قال البراء : فعدت هذا الدعاء على النبي عليه الصلاة والسلام، وقلت في آخره: آمنت بكتابك الذي أنزلت، ورسولك الذي أرسلت، قال: لا، قل: ونبيك الذي أرسلت