إسلام ويب

صفحة الفهرس - لا يزال الناس يتساءلون حتى يقال هذا: خلق الله الخلق،