إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه