إسلام ويب

صفحة الفهرس - أخوف ما أخاف عليكم الرياء والشهوة الخفية. قالوا: وما الشهوة الخفية؟ قال: حب الرئاسة