إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن عائشة قالت: استعارت امرأة تعني: حلياً على ألسنة أناس يعرفون ولا تعرف هي فباعته، فأخذت فأتي بها النبي صلى الله عليه وسلم فأمر بقطع يدها, وهي التي شفع فيها أسامة بن زيد, وقال فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم ما قال