إسلام ويب

صفحة الفهرس - يكون اختلاف عند موت خليفة, فيخرج رجل من أهل المدينة هارباً إلى مكة, فيأتيه ناس من أهل مكة فيخرجونه وهو كاره، فيبايعونه بين الركن والمقام, ويبعث إليه بعث من أهل الشام فيخسف بهم بالبيداء بين مكة والمدينة, فإذا رأى الناس ذلك أتاه أبدال الشام وعصائب أهل العراق فيبايعونه, ثم ينشأ رجل من أهل قريش أخواله كلب, فيبعث إليهم بعثاً فيظهرون عليهم, وذلك بعث كلب, والخيبة لمن لم يشهد غنيمة كلب, فيقسم المال، ويعمل في الناس بسنة نبيهم صلى الله عليه وسلم, ويلقي الإسلام بجرانه إلى الأرض، فيلبث سبع سنين، ثم يتوفى ويصلي عليه المسلمون