إسلام ويب

صفحة الفهرس - كان للنبي صلى الله عليه وسلم قصعة يقال لها: الغراء, يحملها أربعة رجال, فلما أصبحوا وسجدوا الضحى أتي بقصعته يعني: وقد ثرد فيها, فالتفوا عليها، فلما كثروا جثا رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال أعرابي: ما هذه الجلسة؟ قال النبي صلى الله عليه وسلم: إن الله جل ذكره جعلني عبداً كريماً ولم يجعلني جباراً عنيداً, ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: كلوا من حواليها ودعوا ذروتها يبارك لكم فيها