إسلام ويب

صفحة الفهرس - لا يزال الدين ظاهراً ما عجل الناس الفطر؛ لأن إلىهود والنصارى يؤخرون