إسلام ويب

صفحة الفهرس - عن أبي بكر أنه خرج حاجًّا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومعه أسماء بنت عميس، فولدت بالشجرة محمد بن أبي بكر، فأتى أبو بكر النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره، فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يأمرها أن تغتسل، ثم تهلّ بالحج، وتصنع ما يصنع الناس، إلا أنها لا تطوف بالبيت