إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن رجلاً أتى النبي صلى الله عليه وسلم، فذكر أنه أصاب من امرأة قبلة، فجعل يسأل عن كفارتها، فلم يقل له شيئاً، فأنزل الله عز وجل: (( وَأَقِمِ الصَّلاةَ طَرَفِيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ ))[هود:114]. فقال الرجل: يا رسول الله! ألي هذه؟ فقال: هي لمن عمل بها من أمتي