إسلام ويب

صفحة الفهرس - قلت له: الرجل يعمل العمل لله، فيحبه الناس عليه! قال: ذلك عاجل بشرى المؤمن