إسلام ويب

صفحة الفهرس - وأما العباس : فهي عليّ ومثلها