إسلام ويب

صفحة الفهرس - أيرضيك أن أعطيك الدنيا ومثلها معها؟ فيقول: أيْ ربِّ، أتستهزئ