إسلام ويب

صفحة الفهرس - ولباسه، وفي شأنه كله