إسلام ويب

صفحة الفهرس - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج على أبي بن كعب وهو يصلي في المسجد، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أبي يا أبي! فالتفت أبي فلم يجبه، ثم صلى وخفف ثم انصرف فجاء فقال: السلام عليك يا رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال له النبي عليه الصلاة والسلام: وعليك السلام، ما منعك إذ تجيبني إذ دعوتك؟ فقال أبي رضي الله عنه وأرضاه: كنت في صلاة، قال: أفلم تجد فيما أوحي إلي أن: اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ [الأنفال:24]^ قال أبي: لا أعود إن شاء الله يا رسول الله عليه الصلاة والسلام. قال: تحب أن أعلمك سورة لم ينزل في التوراة ولا في الإنجيل ولا في الزبور ولا في الفرقان مثلها