اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب النكاح - (باب تحريم الربيبة التي في حجره) إلى (باب تحريم الجمع بين المرأة وخالتها) للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن النسائي - كتاب النكاح - (باب تحريم الربيبة التي في حجره) إلى (باب تحريم الجمع بين المرأة وخالتها) - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
يحرم على الرجل نكاح ربيبته وهي بنت زوجته المتربية في حجره، كما يحرم عليه الجمع بين المرأة وأمها، وكذلك الجمع بين الأختين، والجمع بين المرأة وعمتها، أو خالتها.
تحريم الربيبة التي في حجره

 تراجم رجال إسناد حديث عروة في تحريم الربيبة التي في حجره
قوله: [أخبرنا عمران بن بكار].عمران بن بكار، وهو ثقة، أخرج حديثه النسائي وحده.[حدثنا أبي اليمان].أبو اليمان هو: الحكم بن نافع، مشهور بكنيته أبي اليمان، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [حدثنا شعيب].هو شعيب بن أبي حمزة، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [أخبرني الزهري].الزهري هو محمد بن مسلم بن عبيد الله الزهري ثقة، فقيه، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [أخبرني عروة].هو عروة بن الزبير بن العوام، وهو ثقة، فقيه من فقهاء المدينة السبعة في عصر التابعين، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [أن زينب بنت أبي سلمة].زينب بنت أبي سلمة ربيبة النبي صلى الله عليه وسلم، وحديثها أخرجه أصحاب الكتب الستة. [أن أم حبيبة].أم حبيبة هي رملة بنت أبي سفيان رضي الله عنها، أم المؤمنين، وحديثها أخرجه أصحاب الكتب الستة.
تحريم الجمع بين الأم والبنت

 حديث أم حبيبة في تحريم الجمع بين الأم والبنت من طريق ثانية وتراجم رجال إسناده
قال المصنف رحمه الله تعالى: [أخبرنا قتيبة حدثنا الليث عن يزيد بن أبي حبيب عن عراك بن مالك أن زينب بنت أبي سلمة أخبرته أن أم حبيبة قالت لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (إنا قد تحدثنا أنك ناكح درة بنت أبي سلمة، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: أعلى أم سلمة؟ لو أني لم أنكح أم سلمة ما حلت لي، إن أباها أخي من الرضاعة)].أورد النسائي حديث أم حبيبة من طريق أخرى، وهو مثل ما تقدم. قوله: [أخبرنا قتيبة].قتيبة، هو: ابن سعيد بن جميل بن طريف البغلاني، وهو ثقة، ثبت، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [حدثنا الليث].هو الليث بن سعد المصري، وهو ثقة، فقيه، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [عن يزيد بن أبي حبيب].هو يزيد بن أبي حبيب المصري، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [عن عراك بن مالك].عراك بن مالك، هو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [أن زينب بنت أبي سلمة أخبرته أن أم حبيبة].وقد مر ذكرهما.
تحريم الجمع بين الأختين

 تراجم رجال إسناد حديث أم حبيبة في تحريم الجمع بين الأختين
قوله: [أخبرنا هناد بن السري].هناد بن السري، هو ثقة، أخرج حديثه البخاري في خلق أفعال العباد، ومسلم، وأصحاب السنن الأربعة.[عن عبدة].هو عبدة بن سليمان، وهو ثقة، أخرج حدثه أصحاب الكتب الستة. [عن هشام].هو هشام بن عروة بن الزبير، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن أبيه عن زينب عن أم حبيبة].وقد مر ذكر هؤلاء الثلاثة.
الجمع بين المرأة وعمتها

 حديث أبي هريرة: (لا تنكح المرأة على عمتها ولا على خالتها) من طريق سابعة وتراجم رجال إسناده
قال المصنف رحمه الله تعالى: [أخبرنا يحيى بن درست حدثنا أبو إسماعيل حدثنا يحيى بن أبي كثير أن أبا سلمة حدثه عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال: (لا تنكح المرأة على عمتها ولا على خالتها)].ثم أورد النسائي حديث أبي هريرة من طريق أخرى، وهو مثل ما تقدم. قوله: [أخبرنا يحيى بن درست].يحيى بن درست، هو ثقة، أخرج حديثه الترمذي والنسائي وابن ماجه.[حدثنا أبي إسماعيل].أبو إسماعيل هو إبراهيم بن عبد الملك القناد، وهو صدوق في حفظه شيء، أخرج حديثه الترمذي والنسائي، وهو مشهور بكنيته أبي إسماعيل.[حدثنا يحيى بن أبي كثير].هو يحيى بن أبي كثير اليمامي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. ويحيى بن أبي كثير اليمامي هو الذي روى عنه مسلم في صحيحه بإسناده إليه قوله: لا يستطاع العلم براحة الجسم، يعني: أن العلم لا يحصل إلا بالتعب، ولا يحصل إلا بالمشقة؛ لأنه من أراده فلا يحصله بالراحة، والإخلاد إلى الراحة؛ لأن هذا من الأماني، فكون الإنسان يريد أن يحصل شيئاً بلا شيء هذا من الأماني، لكن من أراد شيئاً فليبذل أشياء، لا يستطاع العلم براحة الجسم، هكذا قال يحيى بن أبي كثير اليمامي رحمه الله.[أن أبا سلمة حدثه عن أبي هريرة].وقد مر ذكرهما.
تحريم الجمع بين المرأة وخالتها

 حديث جابر: (نهى رسول الله أن تنكح المرأة على عمتها أو على خالتها) من طريق ثالثة وتراجم رجال إسناده
قال المصنف رحمه الله تعالى: [أخبرني إبراهيم بن الحسن حدثنا حجاج عن ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر رضي الله عنه أنه قال: (نهى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أن تنكح المرأة على عمتها أو على خالتها)].أورد حديث جابر من طريق أخرى: (نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تنكح المرأة على عمتها، أو على خالتها)، وهو مثل ما تقدم. قوله: [أخبرنا إبراهيم بن الحسن].هو المصيصي، وهو ثقة، أخرج حديثه أبو داود، والنسائي. [حدثنا حجاج].هو ابن محمد المصيصي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة. [عن ابن جريج].ابن جريج، هو: عبد الملك بن عبد العزيز بن جريج المكي، وهو ثقة، فقيه، يرسل ويدلس، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة. [عن أبي الزبير].هو محمد بن مسلم بن تدرس المكي، وهو صدوق، يدلس، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة. [عن جابر].هو جابر بن عبد الله الأنصاري رضي الله تعالى عنه، وهو الصحابي الجليل، وأحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي عليه الصلاة والسلام.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب النكاح - (باب تحريم الربيبة التي في حجره) إلى (باب تحريم الجمع بين المرأة وخالتها) للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net