اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب الجنائز - (باب الجلوس قبل أن توضع الجنازة) إلى (باب مواراة الشهيد في دمه) للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن النسائي - كتاب الجنائز - (باب الجلوس قبل أن توضع الجنازة) إلى (باب مواراة الشهيد في دمه) - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
يستحب لمن تبع الجنازة ألا يجلس حتى توضع، أما الوقوف لها إذا مرّت أو حضرت فكان مشروعاً ثم نسخ، أما الشهيد فيدفن في ثيابه التي قتل فيها، ليكون ذلك شاهداً على عمله العظيم.
الجلوس قبل أن توضع الجنازة

 تراجم رجال إسناد حديث: (إذا رأيتم الجنازة فقوموا ومن تبعها فلا يقعدن حتى توضع)
قوله: [أخبرنا سويد].هو ابن نصر المروزي، وهو ثقة، أخرج حديثه الترمذي، والنسائي.[حدثنا عبد الله].هو ابن المبارك المروزي، وهو ثق، ثبت، جواد، عابد، مجاهد، جمعت فيه خصال الخير كما قال ذلك الحافظ ابن حجر رحمة الله عليه، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.[عن هشام].هو هشام بن أبي عبد الله الدستوائي، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[والأوزاعي].هو أبو عمر عبد الرحمن بن عمرو الأوزاعي، إمام أهل الشام، وفقيهها، ومحدثها، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[عن يحيى بن أبي كثير].هو يحيى بن أبي كثير اليمامي، وهو ثقة، ثبت، يرسل، ويدلس، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.[عن أبي سلمة].هو أبو سلمة بن عبد الرحمن بن عوف، وهو ثقة، فقيه، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة، وهو أحد فقهاء المدينة السبعة على أحد الأقوال الثلاثة في السابع من الفقهاء السبعة؛ لأن ستة متفق على عدهم في الفقهاء السبعة، والسابع مختلف فيه على ثلاثة أقوال، قيل: أبو سلمة بن عبد الرحمن بن عوف هذا، وقيل: أبو بكر بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام، وقيل: سالم بن عبد الله بن عمر بن الخطاب.[عن أبي سعيد الخدري].هو سعد بن مالك بن سنان الخدري، مشهور بكنيته ونسبته، وهو أحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهم: أبو هريرة، وابن عمر، وأبو سعيد، وابن عباس، وأنس، وجابر وأم المؤمنين عائشة، فـأبو سعيد أحد هؤلاء السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم ورضي الله تعالى عن هؤلاء السبعة وعن الصحابة أجمعين.
الوقوف للجنائز

 تراجم رجال إسناد حديث: (خرجنا مع رسول الله في جنازة ... فجلس وجلسنا حوله ...)
قوله: [أخبرنا هارون بن إسحاق].صدوق، أخرج له البخاري في جزء القراءة، والترمذي، والنسائي، وابن ماجه.[حدثنا أبو خالد الأحمر].هو سليمان بن حيان الكوفي، وهو صدوق، يخطئ، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[عن عمرو بن قيس].هو عمرو بن قيس الملائي، وهو ثقة، عابد، وقد ذكر في ترجمته أنه كان يبيع الملاء، وهي: العباءات؛ وكان يقول: مساكين أهل السوق، لو أن الواحد منهم إذا كسدت سلعته ذكر الله عز وجل لتمنى يوم القيامة أن يكون أكثر أهل السوق كساداً، يعني: لما يحصل له من ذكر الله عز وجل عند حصول الكساد.أخرج له البخاري في الأدب المفرد، ومسلم، وأصحاب السنن الأربعة.[عن المنهال بن عمرو].هو المنهال بن عمرو الكوفي، وهو صدوق ربما وهم، وحديثه أخرجه البخاري، وأصحاب السنن الأربعة، والبخاري روى له حديثاً في تفسير سورة فصلت، أثر طويل عن ابن عباس رضي الله تعالى عنه، وقد ذكره البخاري على طريقة تختلف، أي: أنه ذكر المتن، ثم ذكر الإسناد، وهذا نادر في استعماله؛ لأنه كان يسوق الإسناد، ثم يسوق المتن، لكن كونه يذكر المتن أولاً ثم يذكر الإسناد آخراً هذا من أندر النوادر عند البخاري رحمه الله، والمنهال بن عمرو جاء في إسناد ذلك الحديث، أو ذلك الأثر عن ابن عباس في تفسير سورة فصلت.[عن زاذان].هو أبو عمرو الكندي، وهو صدوق، يرسل، وحديثه أخرجه البخاري في الأدب، ومسلم، وأصحاب السنن الأربعة.[عن البراء].هو البراء بن عازب صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.
مواراة الشهيد في دمه

 تراجم رجال إسناد حديث: (زملوهم بدمائهم ...)
قوله: [أخبرنا هناد].هو ابن السري أبو السري الكوفي وهو ثقة، أخرج حديثه البخاري في خلق أفعال العباد، ومسلم، وأصحاب السنن الأربعة.[عن ابن المبارك].هو عبد الله بن المبارك، وقد مر ذكره قريباً.[عن معمر].هو معمر بن راشد الأزدي البصري، نزيل اليمن، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[عن الزهري].هو محمد بن مسلم بن عبيد الله بن عبد الله بن شهاب بن عبد الله بن الحارث بن زهرة بن كلاب، وهو ثقة، فقيه، مكثر من رواية حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو من صغار التابعين الذين رأوا صغار الصحابة، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.[عن عبد الله بن ثعلبة].هو عبد الله بن ثعلبة رضي الله تعالى عنه، وحديثه أخرجه البخاري، وأبو داود، والنسائي.وقال الحافظ في التقريب: له رؤية، ولم يثبت له سماع، لكن كما هو معلوم: الحديث معناه جاء في أحاديث كثيرة عن رسول الله عليه الصلاة والسلام.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب الجنائز - (باب الجلوس قبل أن توضع الجنازة) إلى (باب مواراة الشهيد في دمه) للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net