اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب التطبيق - (باب نوع آخر من التشهد) إلى (باب ترك التشهد الأول) للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن النسائي - كتاب التطبيق - (باب نوع آخر من التشهد) إلى (باب ترك التشهد الأول) - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
للتشهد صور متعدد، وأصحها رواية ابن مسعود رضي الله عنه، والتشهد الأخير ركن من أركان الصلاة، لا تصح الصلاة إلا به، بخلاف التشهد الأول فإن تركه سهواً لا يبطل الصلاة، وتجبره سجدتا السهو.
نوع آخر من التشهد

 تراجم رجال إسناد حديث أبي موسى الأشعري في كيفية التشهد
قوله: [أخبرنا عبيد الله].هو عبيد الله بن سعيد اليشكري السرخسي، وهو ثقة، مأمون، سني، أخرج له البخاري، ومسلم، والنسائي.[حدثنا يحيى بن سعيد].يحيى بن سعيد القطان، الثقة، الثبت، المحدث، الناقد، وحديثه عند أصحاب الكتب الستة.[حدثنا هشام].هو هشام بن أبي عبد الله الدستوائي، وهو ثقة، ثبت، حجة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[حدثني قتادة].وهو ابن دعامة السدوسي البصري، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[عن يونس بن جبير].هو يونس بن جبير البصري، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[عن حطان بن عبد الله].حطان بن عبد الله الرقاشي البصري، وهو ثقة، أخرج له مسلم، وأصحاب السنن الأربعة.[أن الأشعري].وهو عبد الله بن قيس الأشعري رضي الله تعالى عنه، صحابي مشهور، واسمه عبد الله بن قيس، وهو مشهور بكنيته أبي موسى، وحديثه عند أصحاب الكتب الستة.
نوع آخر من التشهد

 حديث ابن عباس: (كان يعلمنا الرسول صلى الله عليه وسلم التشهد) وتراجم رجال إسناده
قال المصنف رحمه الله تعالى: [أخبرنا قتيبة حدثنا الليث بن سعد عن أبي الزبير عن سعيد بن جبير وطاوس عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا التشهد كما يعلمنا القرآن، وكان يقول: (التحيات المباركات الصلوات الطيبات لله، سلام عليك أيها النبي ورحمة الله، سلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله)].وهنا أورد النسائي: نوعاً آخر من التشهد وهو عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما، وفيه يقول: إنه علمنا التشهد كما يعلمنا السورة من القرآن، وأنه علمهم أن يقولوا: [(التحيات المباركات الصلوات الطيبات لله، سلام عليك أيها النبي ورحمة الله، سلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله ألا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله)]. قوله: [أخبرنا قتيبة].هو قتيبة بن سعيد بن جميل بن طريف البغلاني، وهو ثقة، ثبت، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[حدثنا الليث بن سعد].الليث بن سعد وهو ثقة، ثبت، محدث، فقيه مصر، ومحدثها، وحديثه عند أصحاب الكتب الستة.[عن أبي الزبير].هو أبو الزبير محمد بن مسلم بن تدرس، وهو صدوق، يدلس، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.[عن سعيد بن جبير].ثقة، فقيه، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[وطاوس].هو ابن كيسان اليماني، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[عن ابن عباس].ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأحد العبادلة الأربعة من أصحابه الكرام، وأحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ورضي الله تعالى عن الصحابة أجمعين.وحديثه عند أصحاب الكتب الستة، وهو من المكثرين عند أصحاب الكتب الستة.
نوع آخر من التشهد

 تراجم رجال إسناد حديث جابر: (كان رسول الله يعلمنا التشهد بسم الله وبالله ...)
قوله: [أخبرنا محمد بن عبد الأعلى].هو محمد بن عبد الأعلى الصنعاني البصري، وهو ثقة، أخرج له مسلم، وأبو داود في كتاب القدر، والترمذي، والنسائي، وابن ماجه .[حدثنا المعتمر].هو المعتمر بن سليمان، وقد مر ذكره.[سمعت أيمن وهو ابن نابل].صدوق، يهم، وحديثه أخرجه البخاري، والترمذي، والنسائي، وابن ماجه .[حدثني أبو الزبير].أبو الزبير، قد مر ذكره.[عن جابر].هو جابر بن عبد الله الأنصاري رضي الله عنه صحابي ابن صحابي وهو أحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
التخفيف في التشهد الأول

 تراجم رجال إسناد حديث: (كان النبي في الركعتين كأنه على الرضف ...)
قوله: [أخبرني الهيثم بن أيوب].هو الهيثم بن أيوب الطالقاني، وهو ثقة، أخرج له النسائي وحده.قوله: أخبرني، ما قال: أخبرنا.أخبرني يراد بها أنه حدثه، وليس معه أحد عند التحديث، بخلاف أخبرنا فإنه يكون حدثه، ومعه غيره، لكن أخبرني لا تحتمل إلا أن يكون وحده، وأخبرنا تحتمل أن يكون وحده، وذكر ذلك على سبيل أن ما يطلقه الإنسان على نفسه أحياناً وأيضاً تحتمل أن يكون معه غيره، أما أخبرني فلا تحتمل إلا أنه وحده.[حدثنا إبراهيم بن سعد بن إبراهيم].ثقة، حجة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[عن حدثني أبي].وهو سعد بن إبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[عن أبي عبيدة].هو أبو عبيدة بن عبد الله بن مسعود، وهو مشهور بهذه الكنية وقيل: إنه ليس له غيرها، وهو ثقة، أخرج حديثه أصحاب الكتب الستة.[عن أبيه].هو عبد الله بن مسعود، وهو الصحابي الجليل من المهاجرين، ومن علماء الصحابة، وفقهائهم، وليس هو من الأربعة العبادلة الأربعة.
ترك التشهد الأول

 حديث ابن بحينة في ترك التشهد الأول من طريق أخرى وتراجم رجال إسناده
قال المصنف رحمه الله تعالى: [أخبرنا أبو داود سليمان بن سيف حدثنا وهب بن جرير حدثنا شعبة عن يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن الأعرج عن ابن بحينة رضي الله عنه (أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى فقام في الركعتين فسبحوا فمضى، فلما فرغ من صلاته سجد سجدتين ثم سلم)].وهنا أورد النسائي حديث ابن بحينة وهو مثل الذي قبله، إلا أنه قام من السجدتين، ولم يتشهد فسبحوا ومضى؛ لأنه دخل في الركعة الثانية، ولكنه عوض عن ذلك بسجود السهو الذي هو سجدتان قبل السلام. قوله: [أخبرنا أبو داود سليمان بن سيف].وهو الحراني وهو ثقة، حافظ، أخرج له النسائي وحده.[حدثنا وهب بن جرير].هو وهب بن جرير بن حازم، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[حدثنا شعبة].وهو ابن الحجاج الواسطي ثم البصري، وهو ثقة، ثبت، وصف بأنه أمير المؤمنين في الحديث، وحديثه عند أصحاب الكتب الستة.[عن يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن الأعرج عن ابن بحينة].وقد مر ذكرهم في الإسناد الذي قبل هذا.
الأسئلة

 مدى وجود دليل في ترتيب زمن الرسل
السؤال: هل ورد دليل في ترتيب زمن الرسل عليهم الصلاة والسلام؟الجواب: ما نعلم أدلة تدل على أن فلان بعد فلان، وفلان بعد فلان، وفلان بعد فلان، ولكن يوجد نصوص تدل على أزمان بعض الرسل، يعني: جاء في القرآن أن هذا بعد هذا، مثلما جاء عن نوح أن بعده هود، وبعد هود صالح ويأتي ذكر شعيب كثيراً بعد قصة نوح، وهود، وصالح، ولكن شعيباً بعد زمن إبراهيم، ولوط؛ لأنه جاء في بعض آيات القرآن: وَمَا قَوْمُ لُوطٍ مِنْكُمْ بِبَعِيدٍ [هود:89] يعني: يخاطب قومه، ولوط كان في زمن إبراهيم.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن النسائي - كتاب التطبيق - (باب نوع آخر من التشهد) إلى (باب ترك التشهد الأول) للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net