اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [481] للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن أبي داود [481] - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
بلغت الأحاديث التي تذكر اسم المهدي ووصفه وزمانه وعدله ومدة حكمه حد التواتر المعنوي، وما ورد في الصحيحين من ذكر وصفه دون اسمه مقيد بالأحاديث الصحيحة الواردة، وقد بين النبي صلى الله عليه وسلم أنه يخرج في آخر الزمان ويملأ الأرض عدلاً وقسطاً كما ملئت ظلماً وجوراً.
ما جاء في ذكر المهدي

 تراجم رجال إسناد حديث (يخرج رجل من وراء النهر ...)
[ وقال هارون ].هارون بن المغيرة .إذاً: الحديث فيه انقطاع، بالإضافة إلى المجهولين .[ وقال هارون : حدثنا عمرو بن أبي قيس عن مطرف بن طريف ].مطرف بن طريف ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [ عن أبي الحسن ].أبو الحسن مجهول، أخرج له أبو داود . [ عن هلال بن عمرو ].هلال بن عمرو مجهول. أخرج له أبو داود . [ عن علي ].علي رضي الله عنه مر ذكره. والحديث فيه مجهولان، وفيه انقطاع في الأول، وهو غير ثابت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
الأسئلة

 الاستدلال بحديث (يملك العرب) على أن المهدي من الملوك
السؤال: قوله: (يملك العرب)، هل يدل على أنه سوف يكون من أحد ملوك المسلمين في ذلك الوقت؟الجواب: ويكون غيره أيضاً، ولم يذكر ملوك المسلمين في الحديث. ويفهم أيضاً أنه خليفة من خلفاء المسلمين، وأنه يلي الأمر فهو مسلم ويلي المسلمين.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [481] للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net