اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [152] للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن أبي داود [152] - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
من حكمة الله سبحانه ورحمته بعباده أن فرض عليهم الصلوات بركعاتها وأوقاتها المحددة في الحضر، وخفف عنهم الصلاة ورفع عنهم الحرج في الجمع والقصر في وقت السفر لأجل التعب والمشقة؛ ولذا كان للقصر في السفر والجمع شروط وأحكام لابد من معرفتها وفقهها حتى يكون العبد على بينة من أمر دينه.
متى يتم المسافر

 شرح أثر أنس بن مالك (كان يجمع بينهما حين يغيب الشفق وتراجم رجاله )
[ سمعت أبا داود يقول: وروى أسامة بن زيد عن حفص بن عبيد الله -يعني: ابن أنس بن مالك - أن أنساً رضي الله عنه كان يجمع بينهما حين يغيب الشفق، ويقول: كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع ذلك. ورواية الزهري عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله ]. قوله: [ سمعت أبا داود ].الذي يقول: (سمعت أبا داود ) هو اللؤلؤي ، الذي يروي الكتاب عن أبي داود .قوله: [ وروى أسامة بن زيد عن حفص بن عبيد الله ].أسامة بن زيد هو: الليثي ، صدوق يهم، أخرج له البخاري تعليقاً ومسلم وأصحاب السنن.[ عن حفص بن عبيد الله ].حفص بن عبيد الله ، صدوق، أخرج له أصحاب الكتب الستة إلا أبا داود ، وهذا الإسناد معلق، فلم يجعله في رجال أبي داود . قوله: [ أن أنساً كان يجمع بينهما حين يغيب الشفق، ويقول: كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع ذلك ].يعني أنه بعدما ذكر هذا الأثر الذي جاء عن علي رضي الله عنه بهذا التفصيل الذي فيه احتمال الجمع واحتمال عدم الجمع ذكر الشيء الذي فيه التصريح بالجمع، وأنه كان بعد مغيب الشفق يجمع بينهما، وقد مرت الأحاديث العديدة في ذلك عن أنس وغيره في باب الجمع بين الصلاتين.قوله: [ ورواية الزهري عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله ]. يعني: مثل هذا الذي هو بعد مغيب الشمس.
إذا أقام بأرض العدو يقصر

 تراجم رجال إسناد حديث (أقام رسول الله بتبوك عشرين يوماً يقصر الصلاة)
قوله: [ حدثنا أحمد بن حنبل ].أحمد بن محمد بن حنبل الشيباني ، الإمام، أحد أصحاب المذاهب الأربعة، حديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة.حدثنا عبد الرزاق ].عبد الرزاق بن همام الصنعاني اليماني ، ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ أخبرنا معمر ].معمر بن راشد الأزدي البصري ثم اليماني، ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن يحيى بن أبي كثير ].يحيى بن أبي كثير اليمامي ، ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان ].محمد بن عبد الرحمن بن ثوبان , وهو ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.[ عن جابر بن عبد الله ].جابر بن عبد الله الأنصاري رضي الله عنهما، صحابي ابن صحابي، وهو أحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.[ قال أبو داود : غير معمر يرسله لا يسنده ].ومعمر -كما في الإسناد متقدم- هو الذي أسنده.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [152] للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net