اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [065] للشيخ : عبد المحسن العباد


شرح سنن أبي داود [065] - (للشيخ : عبد المحسن العباد)
للمساجد في الشريعة الإسلامية مكانتها العظيمة وأحكامها الشرعية وآدابها الخاصة، وذلك لأنها دور عبادة الله تعالى، ومن أحكامها وآدابها: الاعتناء بنظافتها وتبخيرها وتطييبها، وأن يخصص مدخل للنساء بعيداً عن مدخل الرجال؛ لتفادي الاختلاط والفتنة، وقد ندب الشرع إلى الإكثار من بنائها حتى يسهل على الناس أداء الصلاة في الجماعة في المساجد.
اتخاذ المساجد في الدور

 تراجم رجال إسناد حديث: ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا بالمساجد أن نصنعها في ديارنا .. )
قوله: [ حدثنا محمد بن داود بن سفيان ]. محمد بن داود بن سفيان مقبول، أخرج حديثه أبو داود . [ حدثنا يحيى حدثنا -يعني ابن حسان -]. يحيى بن حسان ؟ أخرج له أصحاب الكتب الستة إلا ابن ماجه . [ حدثنا سليمان بن موسى ]. سليمان بن موسى فيه لين، أخرج له أبو داود وحده. [ حدثنا جعفر بن سعد بن سمرة ]. جعفر بن سعد بن سمرة ليس بالقوي، أخرج له أبو داود وحده . [ حدثني خبيب بن سليمان ]. خبيب بن سليمان مجهول، أخرج له أبو داود وحده . [ عن أبيه سليمان بن سمرة ]. سليمان بن سمرة مقبول، أخرج له أبو داود وحده. [ عن أبيه سمرة ].هو سمرة بن جندب صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة. والحديث فيه من هو مقبول، وفيه من هو مجهول، ولكن الحديث الأول يدل على ما دل عليه من حيث بناء المساجد في الدور والأمر بتطهيرها.
السرج في المساجد

 تراجم رجال إسناد حديث: ( .. فإن لم تأتوه وتصلوا فيه فابعثوا بزيت يسرج في قناديله )
قوله: [ حدثنا النفيلي ]. هو عبد الله بن محمد بن علي بن نفيل النفيلي ، ثقة، أخرج حديثه البخاري وأصحاب السنن. [ حدثنا مسكين ]. هو مسكين بن بكير ، وهو صدوق يخطئ، أخرج له البخاري ومسلم وأبو داود والنسائي . [ عن سعيد بن عبد العزيز ]. هو سعيد بن عبد العزيز الدمشقي ، وهو ثقة، أخرج له البخاري في الأدب المفرد، ومسلم وأصحاب السنن. [ عن زياد بن أبي سودة ]. زياد بن أبي سودة ثقة، أخرج له أبو داود وابن ماجه . [ عن ميمونة مولاة النبي صلى الله عليه وسلم ]. ميمونة مولاة النبي صلى الله عليه وسلم صحابية، أخرج حديثها أصحاب السنن. والحديث ضعفه الألباني ، وفي إسناده مسكين بن بكير صدوق يخطئ. ولا أدري هل فيه علة أخرى غير هذه، لكن اتخاذ السرج مطلقاً وإضاءة المساجد أمرٌ مطلوب، ولا إشكال فيه، وإنما الإشكال في كون ذلك الأمر صدر من رسول الله صلى الله عليه وسلم بالنسبة لبيت المقدس أم لا. والحديث عزاه المنذري إلى ابن ماجه من طريق زياد بن أبي سودة عن أخيه عثمان عن ميمونة ، وهو في الصحيح، كما قاله المزي في تهذيب الكمال، وتبعه تلميذه العلائي في جامع التحصيل وابن حجر في تهذيبه، ولفظ البوصيري في مصباح الزجاجة. إسناد طريق ابن ماجه صحيح رجاله ثقات، وهو أصح من طريق أبي داود ، وعلى هذا يكون فيه اتصال، ولكن إسناد ابن ماجه فيه عثمان .
حصى المسجد

 تراجم رجال إسناد أثر: ( إن الحصاة لتناشد الذي يخرجها من المسجد )
قوله: [ حدثنا محمد بن إسحاق أبو بكر يعني الصاغاني ]. محمد بن إسحاق أبو بكر الصاغاني ثقة، أخرج له مسلم وأصحاب السنن. وجملة: [ يعني الصاغاني ] قالها من دون أبي داود ؛ لأن هذا شيخ أبي داود ، وعلى هذا فكلمة [ يعني ] التي أُتي بها لتوضيح من هو محمد بن إسحاق ، وأنه الصاغاني هي ممن دون أبي داود ؛ لأن أبا داود لا يحتاج إلى أن يقول: [يعني] وإنما كان سيقول: الصاغاني بدون كلمة [يعني]، وهذه الكلمة لها قائل، فقائلها هو مَن دون أبي داود . وفي هذا ما يوضح أن بعض هذه الألفاظ -مثل كلمة (يعني) أو كلمة: (هو) قد تكون ممن دون صاحب الكتاب؛ لأن صاحب الكتاب لا يحتاج إلى أن يعبر بهذه الألفاظ، فهو يأتي بالعبارة كما يريد، فله أن يطيل وله أن يقصر في ذكر النسب، ولكن الاحتياج إلى ذلك يكون ممن دون المؤلف. [ حدثنا أبو بدر شجاع بن الوليد ]. أبو بدر شجاع بن الوليد صدوق له أوهام، أخرج له أصحاب الكتب الستة، وهو الذي شك في أن أبا هريرة رفع الأثر إلى النبي صلى الله عليه وسلم.[ حدثنا شريك ]. هو شريك بن عبد الله النخعي الكوفي ، وهو صدوق يخطئ كثيراً، وحديثه أخرجه البخاري تعليقاً، ومسلم قال في السنن . [ حدثنا أبو حصين ] هو عثمان بن عاصم ، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة . [ عن أبي صالح ]. أبو صالح هو ذكوان السمان، وقد مرّ ذكره. [ عن أبي هريرة ].هو عبد الرحمن بن صخر الدوسي ، صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم، بل هو أكثرهم على الإطلاق رضي الله عنه وأرضاه. والحديث ضعفه الألباني .
كنس المسجد

 تراجم رجال إسناد حديث (عرضت علي أجور أمتي حتى القذاة يخرجها الرجل من المسجد .. )
قوله: [ حدثنا عبد الوهاب بن عبد الحكم الخزاز ]. عبد الوهاب بن عبد الحكم الخزاز ثقة، أخرج له أبو داود والترمذي والنسائي . [ أخبرنا عبد المجيد بن عبد العزيز بن أبي رواد ]. عبد المجيد بن عبد العزيز بن أبي رواد صدوق يخطئ، أخرج حديثه مسلم وأصحاب السنن . [ عن ابن جريج ]. هو عبد الملك بن عبد العزيز بن جريج ، وهو ثقة يرسل ويدلس، وحديثه أخرجه أصحاب الكتب الستة . [ عن المطلب بن عبد الله بن حنطب ]. المطلب بن عبد الله بن حنطب صدوق كثير التدليس والإرسال، وحديثه أخرجه البخاري في جزء القراءة وأصحاب السنن . [ عن أنس بن مالك ]. هو أنس بن مالك رضي الله عنه، خادم رسول الله عليه الصلاة والسلام، وأحد السبعة المعروفين بكثرة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.
اعتزال النساء في المساجد عن الرجال

 تراجم رجال إسناد أثر عمر أنه كان ينهى أن يُدخَل من باب النساء
قوله: [ حدثنا قتيبة -يعني ابن سعيد - ]. قتيبة بن سعيد يقال فيه مثل ما مرّ في الصاغاني ، أي أن جملة ( يعني ابن سعيد ) هذه قالها من دون أبي داود ، أما أبو داود فهو ينسب شيخه كما يريد، وإنما الذي يحتاج إليها مَن دون تلميذ الشيخ. ثم إنه ليس هناك أحد يماثل قتيبة في اسمه في رجال الكتب الستة، فليس هناك التباس، ولكن هذا من زيادة الإيضاح والبيان، ولا يوجد في التقريب من يُسمى قتيبة غير قتيبة بن سعيد .وعلى هذا فإنه لو لم ينسب فليس له مشارك في اسمه حتى يلتبس به، فقوله: ( يعني ابن سعيد ) يس من أجل أن يميزه عن غيره، ولكن هذا من باب زيادة الإيضاح. [ حدثنا بكر -يعني ابن مضر - ]. بكر بن مضر ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة إلا ابن ماجه. [ عن عمرو بن الحارث ]. هو عمرو بن الحارث المصري ، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة. [ عن بكير ]. هو بكير بن عبد الله بن الأشج ، وهو ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة . [ عن نافع أن عمر ... ]. نافع وعمر قد مرّ ذكرهما .
الأسئلة

 حكم صيام يوم السبت
السؤال: ما حكم صيام يوم السبت منفرداً أو موصولاً؟ الجواب: اختلف العلماء في صيام يوم السبت، فمنهم من قال: يُصام مطلقاً، ولا مانع من صيامه.

 اضغط هنا لعرض النسخة الكاملة , شرح سنن أبي داود [065] للشيخ : عبد المحسن العباد

http://audio.islamweb.net